أخبار

22 أُكْتُوبَرْ 2019 - تحديث 23 أُكْتُوبَرْ 2019

المغرب: مراسلون بلا حدود تطالب بإطلاق سراح ربيع الأبلق فورا

تعبر مراسلون بلا حدود عن عميق انشغالها بالوضع الصحي للصحفي المواطن ربيع الأبلق الذي يخوض اضراب جوع لأكثر من 40 يوما، وتطالب السلطات المغربية بإطلاق سراحه في أقرب الآجال.

تدهورت الحالة الصحية للصحفي المواطن ربيع الأبلق منذ عدة أيام، وهو الذي يقبع في زنزانته بالسجن المحلي طنجة 2. وقد صدر ضده حكم، في جوان 2018، بالسجن النافذة لخمس سنوات  و2000 درهم خطية بتهمة "ترويج أخبار زائفة" و"انتحال مهنة الصحافة"، ولم ينفكّ يؤكد على براءته منددا بمحاكمة ذات طابع سياسي.

 

وقد نفت إدارة السجن المحلي طنجة 2 هذا الأمر وأفادت أنّ الأبلق "لم يقدّم إعلاما بإضراب جوع، وأنّ نشاطه اليومي يُبيّن أن حالته الصحية عادية".

 

"يعتبر مكتب شمال أفريقيا لمنظمة مراسلون بلا حدود أن إنكار  الوضع الصحي المتردي لربيع الأبلق أمر مرفوض وغير عادل، ويطالب بضرورة إطلاق سراح هذا الصحفي المواطن في أقرب الآجال الممكنة".

 

وللتذكير فإنّ خمسة صحافيين مواطنين آخرين تمّ الحكم عليهم وسجنهم ضمن مجموعة احتجاجات الحراك، وقد صدرت ضدهم أحكام تراوحت بين عامين وخمسة أعوام سجنا.

 

يحتل المغرب سنة 2019 المرتبة 135 في التصنيف العالمي لحرية الصحافة الذي تُصدره مراسلون بلا حدود