فريقنا

المقر الدولي

تتخذ مراسلون بلا حدود مقرها الدولي في باريس، المعروف أيضاً باسم الأمانة الدولية. ويقع المقر الدولي تحت مسؤولية الأمين العام كريستوف ديلوار، حيث يتوزع عمل المنظمة على خمسة أقسام رئيسية: المساعدة والمناصرة؛ والإنتاج؛ الموارد والتطوير؛ التنسيق الدولي؛ ثم الحملات والعمليات.
من المقر الدولي للمنظمة، تعمل المكاتب المعنية بالمناطق الجغرافية على تنسيق الأنشطة ومعالجة المعلومات الميدانية التي يتم تجميعها من خلال شبكة من المراسلين (130 في المجموع موزعين على مختلف أنحاء العالم) والشركاء المحليين.

المكاتب الإقليمية

طورت المنظمة تدريجياً حضورها الدولي من خلال إنشاء مكاتب إقليمية في مختلف العواصم، علماً أن واشنطن وبروكسل كانت السباقة إلى استضافة مكاتب مراسلون بلا حدود الدولية الأولى. وفي عام 2016، انضمت كل من تونس وريو دي جانيرو إلى قائمة المكاتب الإقليمية، قبل أن يأتي الدور على لندن وتايبيه في عام 2017، بينما يعود افتتاح آخر مكتب حتى الآن إلى 2018 في العاصمة السنغالية داكار.
هذا ويتواجد أيضاً ممثلون إقليميون لمنظمة مراسلون بلا حدود في كل من إسطنبول ومكسيكو سيتي والجزائر العاصمة.

الأقسام

تضم مراسلون بلا حدود ستة أقسام: القسم الألماني والسويدي والنمساوي والسويسري والفنلندي والإسباني.

لكل قسم صلاحياته الخاصة فيما يتعلق بالميزانية والاستراتيجية، لكنه يعمل في تعاون وثيق مع المقر الرئيسي في باريس، علماً أن مديري الأقسام هم أيضاً أعضاء في المجلس الدولي.

الشركاء المحليون

على مر السنين، نسجت مراسلون بلا حدود علاقات دائمة مع أكثر من عشرة شركاء محليين، حيث يُعتبر دورهم ضرورياً وحيوياً في الدفاع عن حرية الإعلام وتعزيزها على الميدان بطريقة ملموسة.
تشترك هذه الهيئات الشريكة مع منظمة مراسلون بلا حدود في القيم والمبادئ، علماً أن نطاق عملها يراعي خصوصيات البلدان التي تمارس فيها نشاطها (تركيا، كمبوديا، باكستان، سوريا، المكسيك، إلخ).
تعمل مراسلون بلا حدود يداً بيد مع هذه المنظمات لتنفيذ مشاريع مشتركة في إطار اتفاقيات الشراكة المبرمة بين الطرفين.

Publié le