أخبار

29 مَايُو 2019

العراق: صحفي يواجه تهديدات بالقتل بسبب الكشف عن قضية فساد

تلقى مدير وكالة بغداد اليوم الإخبارية تهديدات بالقتل بعد نشر معلومات تكشف قضية فساد يتورط فيها حزب سياسي. وإذ تدين مراسلون بلا حدود محاولات الترهيب هذه، تدعو المنظمة السلطات العراقية إلى ضمان حماية الصحفيين أمام التهديدات التي تطالهم.

في يوم الأحد 26 مايو/أيار، أفاد نبيل جاسم مدير وكالة بغداد اليوم الإخبارية بأنه تعرض للتهديد بالقتل عبر الهاتف في حال كشف ما وصفها بـ "أكبر قضية فساد" في العراق. وأوضح مقال نُشر على موقع الوكالة الرقم الذي تم منه إجراء المكالمات.

وقال نبيل جاسم، وهو صحفي ذو تأثير كبير في العراق إذ يزخر بنحو 300 ألف متابع على فيسبوك، إنه تلقى تلك المكالمات بعد نشر وثيقة من البنك المركزي العراقي حيث تظهر خيوط قضية فساد تشمل أعضاء في حزب سياسي.

وفي هذا الصدد، أعربت النقابة الوطنية للصحفيين العراقيين عن "قلقها البالغ على حياة الإعلامي المعروف"، مطالبة "وزارة الداخلية بالتعامل بجدية مع هذه التهديدات"، مع التأكيد على ضرورة حماية نبيل جاسم. في المقابل، تلقى رئيس الوزراء ووزارة الداخلية خطابًا من أحد أعضاء الحكومة بشأن هذا الموضوع.

وفي هذا الصدد، قال مكتب الشرق في الأوسط مراسلون بلا حدود "من غير المقبول أن يتلقى الصحفيون مثل هذه التهديدات لمجرد إجراء تحقيقات تصب في المصلحة العامة. يجب على السلطات العراقية ضمان حماية نبيل جاسم والكشف عن الجهات المسؤولة عن هذه التهديدات".

وعلى الرغم من التهديدات التي طالته، أكد نبيل جاسم عزم الوكالة على مواصلة نشر حيثيات هذه القضية.


هذا ويقبع العراق في المرتبة 156 على جدول التصنيف العالمي لحرية الصحافة الذي نشرته مراسلون بلا حدود في وقت سابق هذا العام.