سويسرا

سويسرا

الوضع العام يراوح مكانه في ظل أزمة كورونا

في سويسرا، تعمل وسائل الإعلام في بيئة قانونية وسياسية مواتية لحرية الصحافة وآمنة للغاية بالنسبة للفاعلين الإعلاميين بشكل عام. وإذا كانت الصحافة في هذا البلد تتميز تقليدياً بتنوع قل نظيره على الصعيد الدولي، فإن هذا التنوع باتت تقوضه بشكل خطير اضطرابات السوق التي أعقبت الثورة الرقمية، حيث لوحظت آثار ذلك بشكل خاص في هذا البلد الصغير من حيث المساحة، واللامركزي من حيث التقسيم السياسي والمتنوع بالنظر إلى توزيعه على عدة مناطق لغوية، لكل منها سوق محلي خاص بها. وقد تفاقم هذا الوضع في ظل جائحة كورونا، حيث شهدت وسائل الإعلام السويسرية انهيار عائداتها من الإعلانات، مما أدى إلى إغلاق العديد من الصحف المحلية وإجبار العديد من المؤسسات الإعلامية على اتخاذ إجراءات تقشف من شأنها تقويض جودة العمل الصحفي وتنوع المشهد الإعلامي. وإدراكاً منها لضرورة تقديم مساعدة مالية سريعة لدعم الصحافة على وجه السرعة، وجدت السلطات السويسرية نفسها مضطرة لترك الأيديولوجيا جانباً تحت قبة البرلمان الفيدرالي والعمل مع مختلف الفرقاء لاتخاذ التدابير العاجلة قبل فوات الأوان.

10
في نسخة 2021 من التصنيف العالمي لحرية الصحافة

الترتيب

-2

8 في 2020

النتيجة الإجمالية

-0.07

10.62 في 2020

بيانات الاتصال

  • 0
    القتلى في أوساط الصحفيين في عام 2021
  • 0
    القتلى في أوساط المواطنين-الإلكترونيين في عام 2021
  • 0
    القتلى في أوساط المعاونين في عام 2021
مشاهدة مقياس