أخبار

17 أَبْرِيلْ 2020

مراسلون بلا حدود تدعو الأمين العام للأمم المتحدة والمدير العام لمنظمة الصحة العالمية إلى إطلاق نداء مشترك

Antonio Guterres, secrétaire général de l’ONU / AFP
في رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة والمدير العام لمنظمة الصحة العالمية بتاريخ 15 أبريل/نيسان، طالبت مراسلون بلا حدود المنظمتين بتوجيه نداء إلى الدول الأعضاء التي تنتهك حرية الصحافة لحثها على احترام الحق في الوصول إلى المعلومات. وفي 13 أبريل/نيسان، كانت المنظمة المعنية بالدفاع عن حرية الصحافة وحقوق الصحفيين قد رفعت في هذا الصدد شكوى إلى المقرر الخاص المعني بالحق في الصحة.


يسلط مشروع المرصد 19 الضوء على حجم الانتهاكات التي تطال حرية الصحافة في خضم جائحة فيروس كورونا بما يقوض الحق في الوصول إلى المعلومات، ومعه الحق في الصحة. ويتعلق الأمر بمشروع أحدثته مراسلون بلا حدود بهدف رصد التجاوزات المرتبطة بهذه الأزمة الصحية العالمية، حيث يتخذ هذا الاسم في إشارة إلى كوفيد-19 من جهة، وإلى المادة 19 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، من جهة ثانية.

وفي هذا الصدد، بعثت المنظمة يوم الأربعاء 15 أبريل/نيسان رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، ومدير عام منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، تدعوهما فيها لإطلاق نداء رسمي إلى مختلف دول العالم. وفي معرض البرقية، أشار الأمين العام لمنظمة مراسلون بلا حدود، كريستوف ديلوار، إلى الشكوى التي رفعتها المنظمة إلى المقرر الخاص المعني بالحق في الصحة ونظيره المعني بحرية الرأي والتعبير، حيث دعتهما إلى مساءلة الدول التي يثبت ضلوعها في ارتكاب مثل هذه الانتهاكات وتصنيف الوقائع المسجلة.

وجاء في الرسالة الموجهة إلى أنطونيو غوتيريس: "لقد أعلنتم أن جائحة كوفيد-19 تمثل "أكبر تحدٍ يواجهه العالم منذ الحرب العالمية الثانية". وفي هذه الظروف المأساوية، نود أن نعرب لكم عن قلقنا إزاء تزايد انتهاكات العديد من الحكومات ضد حرية الصحافة في خضم مواجهة هذه الأزمة غير المسبوقة. فبما أنها تحول دون الوصول إلى معلومات موثوقة وحرة ومتنوعة عن الوباء، تمثل هذه الانتهاكات عاملاً إضافياً يساهم في تفاقم العدوى، بل إنها قد تشكل خطرًا على حياة ملايين البشر".

وفي هذا الصدد، تطالب المنظمة الأمين العام للأمم المتحدة والمدير العام لمنظمة الصحة العالمية بالتأكيد معاً على أن الحق في الوصول إلى المعلومات ملازم للحق في الصحة، مع التنديد بانتهاكات حرية الصحافة المرتكبة في خضم جائحة فيروس كورونا والحث على اتخاذ تدابير وقائية حتى يتمكن الصحفيون ووسائل الإعلام من القيام بعملهم الحيوي.