أخبار

25 يُولْيُو 2019

العراق: مذكرة قبض ضد صحفي استقصائي بعد كشفه عن قضية فساد

أمر قاضٍ عراقي بالبحث عن صحفي وإلقاء القبض عليه بعد أن كشف النقاب عن فضيحة فساد تتعلق بالقضاء المحلي. وفي هذا الصدد، تدين مراسلون بلا حدود بشدة التهم المفبركة ضد الصحفي الاستقصائي.

في ليلة الثلاثاء 23 يوليو/تموز، اقتحمت الشرطة منزل الصحفي حسن صباح (قناة اي نيوز الفضائية) في البصرة بغرض اعتقاله، ثم فتشت المنزل بعد التأكد من غيابه.

قرر حسن صباح نشر فيديو على صفحته في فيسبوك يُظهر من خلاله عملية التطويق والتفتيش التي طالت منزله، مشيرًا في منشور آخر إلى أن هذا الإجراء جاء بموجب أمر قضائي بينما كان الصحفي قد نشر للتو تقريرًا عن استخدام أموال عامة في شراء سيارة لأحد قضاة المنطقة.

وأضاف الصحفي أنه بعد الاتصال بعدة أطراف تبيَّن أن هناك شكوى يرجع تاريخها إلى فبراير/شباط 2018 وقد رفعتها ضده شركة تكسي مطار البصرة، معللاً أن هذه القضية هي سبب مذكرة البحث الصادرة في حقه.

وفي هذا الصدد، قال مكتب الشرق الأوسط في مراسلون بلا حدود "إن الملاحقات القضائية التي تطال ضد حسن صباح ليست مقبولة بتاتاً علماً أنها تأتي بشكل واضح رداً على عمله الاستقصائي. إن التذرع بشكوى تعود إلى عام ونصف ليس سوى ذريعة واهية لتبرير تخويف هذا الصحفي الذي كشف للتو عن قضية فساد".

وفي اتصال أجرته معه مراسلون بلا حدود، أوضح حسن صباح أنه قام بتحصين مداخل منزله لمنع تعرضه للنهب في الأيام القادمة من قبل بعض الميليشيات المحسوبة على الأحزاب السياسية.

يُذكر أن العراق يقبع في المرتبة 156 على جدول التصنيف العالمي لحرية الصحافة الذي نشرته مراسلون بلا حدود في وقت سابق هذا العام.