مالاوي

مالاوي

إطار قانوني ذو نزعة عقابية

في السنوات الخمس عشرة الماضية، أحرزت جمهورية ملاوي تقدمًا ملحوظًا في مجال حرية الإعلام، مع انخفاض حاد في عدد الانتهاكات المسجلة ضد الصحفيين. وفي فبراير/شباط 2017، أصدر البرلمان قانونًا جديدًا يتيح طلب معلومات عن المسؤولين المنتخبين والمؤسسات، أي بعد أكثر من 12 عامًا على بدء المناقشات حول هذا الموضوع. لكن الإطار التشريعي الذي يحكم الصحافة لا يزال ينص على عقوبة السجن للمتهمين بإهانة رئيس الدولة، كما ينص قانون الأمن السيبراني الصادر في 2016 على عقوبة السجن لمجرد نشر رسائل "مسيئة" -حيث يمكن استخدامه ضد المدونين والصحفيين خلال هذا العام الذي سيشهد انتخابات عامة. وفي هذا الصدد، اضطرت إدارة المجموعة الإعلامية "ديلي تايمز" إلى تقديم اعتذار رسمي في مطلع 2018 بعدما اتَّهمها الحزب الحاكم بتقديم محتويات صحفية تميل لمصلحة قوة سياسية أخرى. وبعدها ببضعة أشهر، أغلقت السلطات الضريبية مقر مجموعة إعلامية تنتقد السلطة.

68
في نسخة 2019 من التصنيف العالمي لحرية الصحافة

الترتيب

-4

64 في 2018

النتيجة الإجمالية

+1.93

27.43 في 2018

بيانات الاتصال

  • 0
    القتلى في أوساط الصحفيين في عام 2019
  • 0
    القتلى في أوساط المواطنين-الإلكترونيين في عام 2019
  • 0
    القتلى في أوساط المعاونين في عام 2019
مشاهدة مقياس